الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نفحات خير تودع ونسائم فرح تقبل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وردة البستان
.:: عضو متميز ::.


معلومات العضو

مُساهمةموضوع: نفحات خير تودع ونسائم فرح تقبل   الجمعة 24 أغسطس 2012, 7:49 pm

نَفَحَاتُ خَيْرٍ تُوَدِّعْ ,, وَ نَسَائِمُ فَرَحٍ تُقْبِلْ ☂







〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓



نفوسٌ سَمَتْ بالإسلام



ولا تزالُ ترجو السمــوّ ... بالإيمانِوالقُرآنْ...



~ كتابُ ربِّنا~ , سبيلُنا للسمـــوّ~




〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓〓











نَفَحَاتُ خَيْرٍ تُوَدِّعْ ,, وَ نَسَائِمُ فَرَحٍ تُقْبِلْ ☂












وهاهي نفحاتُ الخير توشك على الوداع..



ويشتد سباقُ المشتاقين .. للعتق من النيران ..



وترتفع أيديهم بالدعاء .. وصوت أنينهم يعلو ..



ولسان حالهم يقول: "اللهم إنك عفوٌ تحب العفو فاعفُ عنّا" ..











☂لِـ نَسْتَقِم بِطَاعَتِهْ




قرأ عمر بن الخطاب رضي الله عنه وهو يخطب الناس على المنبر

{إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ}

فقال: استقاموا والله بطاعة الله ثم لم يروغوا روغان الثعلب.











☂ لِـ تَسْتَمِرَّ سَعَادَتُنَا كَمَا رَمَضَانْ /






من أراد السعادة الأبدية فليلزم عتبة العبودية ~ ابن تيمية ~









☂ وَ لِـ نُعَظّمْ شَعِيرَتَهْ



يكبِّرالمسلمون ربهم في هذا العيد تعظيماً و شكراً لله الذي هداهم للدين ، وبلّغهم هذا الشهر ، وأكمل لهم العدة ، ووفقهم لأداء ما كتب عليهم من صوم ،
ويبدأ من غروب الشمس من يوم الثلاثين من رمضان أو رؤية هلال شوال ، قال ابن عباس : "حقّ على المسلمين إذا نظروا إلى هلال شوال أن يكبروا الله حتى يفرغوا من عيدهم" ،
و يكبر المسلمون ليلة العيد ، وإذا غدوا إلى المصلى كبروا ، وإذا جلسوا كبروا إلى أن يخرج الإمام ،
فمنذ ثبوت العيد وإلى خروج الإمام لصلاة العيد ووقت الناس معمور بالتكبير ؛ تعظيماً لله و شكراً .
✿شعائر العيد-موقع الشيخ/ عبدالوهاب الطريري✿









صِفَةُ التَّكْبِيرْ:



اختلف العلماء في صفته على أقوال :
الأول : " الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله ، الله أكبر .. الله أكبر .. ولله الحمد "
الثاني : " الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله ، الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. ولله الحمد"
الثالث : " الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله ، الله أكبر .. الله أكبر .. ولله الحمد " .
والأمر واسع في هذا لعدم وجود نص عن النبي صلى الله عليه وسلم يحدد صيغة معينة .

أنظر مجموع فتاوى ابن باز رحمه الله 13/17 ، والشرح الممتع لابن عثيمين رحمه الله 5/220-224.... ✿نقلا من موقع/ أهل الحديث✿









(الكبير ) الذي صغر دون جلاله كل كبير فلا شيء أعظم منه , وإذا أردت أن تعرف مكانة هذا الاسم من الشريعة ,
فتأمل حب الله تعالى لهذا الذكر العظيم(الله أكبر ) وكم هي المواطن التي شرع فيها الذكر؟
حتى سمى بعض النصارى ـ كما قال ابن تيمية ـ عيد المسلمين (عيدالله أكبر ) لظهور التكبير فيه,
وليس هذا لأحد من الأمم أهل الكتاب ولا غيرهم غير المسلمين , فلنكبر الله قولاَ وعملاَ .



• ✿ •الجواب الصحيح (5/232) • ✿ •












☂ وَ لْـ نُصْلِحْ ذَاتَ بَيْنِنَا



تأمل كيف قدم ربنا إصلاح ذات البين على طاعته وطاعة رسوله في قوله تعالى :{فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ }[الأنفال :1] !
فكم هو مؤسف أن يمر العيد على أناس يقرؤون هذه الآية , وهم مصرون على القطيعة ؟
أليس العيد فرصة لتحقيق هذا النداء الرباني؟ ونيل هذه الفضيلة التي صح الحديث بأنها خير من درجة الصائم المصلي المتصدق ؟
• ✿ •د. محمد الربيعة•✿ •












☂ وَ لْـ نُصْلِحْ قُلُوبَنَا






لن يكمل جمال مظهرك في العيد إلا بتحقق جمال مخبرك.....



ولن يتم ذلك إلا بسلامة القلب وخلوصه من الضغائن والبغضاء والآثام , فلنكن كأبينا إبراهيم عليه السلام:{إِذْ جَاءَ رَبَّهُ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ}



وبذلك أمر الله نبينا محمدr{ وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ} أي : قلبك .



✿أ.د.ناصر العمر✿







توقيع : وردة البستان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

نفحات خير تودع ونسائم فرح تقبل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كراكيب :: المنتديات العامة :: المنتدى الاسلامى - إسلامي دوت كوم-